عند قراءة تصريح Mark Field الرئيس التنفيذي لشركة فورد للسيارات بأن خلال 15 عاما ستكون مبيعات السيارات الكهربائية أكثر من مبيعات السيارات ذات محركات الاحتراق الداخلي سيطر على بالك سيارة ذو سرعة منخفضة و مدى بالكاد يكفيك لتصل إلى عملك.

في الحقيقه السيارات الكهربائية قادمه وبقوه من دون أي شك خاصة بعد تصريحات معظم شركات السيارات مثل تصريح مرسيدس بنيتها إطلاق عشر سيارات كهربائية بحلول عام 2022.

لماذا سيارة كهربائية إن لم تكن السيارات التقليدية سيئة لماذا نغير؟

في هذه المقالة سنقوم بعرض ست نقاط تجعل من السيارات الكهربائية تجعل السيارات ذات محركات الاحتراق الداخلي تنقرض من المعارض  بحلول عام 2030 و سنتين أيضا على بعض التساؤلات المنتشرة حول السيارة الكهربائية

لماذا سيارة كهربائية

1- محرك السيارة الكهربائي يمتلك كفاءة تفوق محرك الاحتراق الداخلي بخمس أضعاف.

معظم محركات الاحتراق الداخلي تمتلك كفاءة لا تزيد عن 21% من طاقة الوقود أي بذلك لدينا أكثر من 79% من طاقة الوقود الذي تشتريه تضيع على الحرارة الخارجة من العادم و الطاقة التي تضيع بسبب ناقل الحركة لكي تصل إلى العجلات، يمتلك محرك سيارة تيسلا كفاءة تفوق ال 90% بسهولة حيث انك لن تحتاج إلى مبدل سرعات و عمود توصيل الحركه وحتى إضاعة اي طاقة عند الوقوف في الاشارة أو إبطاء سرعة السيارة بالتدريج.

حتى و إن قمنا بشحن السياره بكهرباء أنتجتها محطة إنتاج تقليدية فإن كفاءة محطة الإنتاج تفوق الـ60% بسبب أنها غير مقيدة حجمها أو وزنها كما في السياره.

 

2-تكلفة تعبئة السيارة الكهربائية بالطاقة أرخص بعدة مرات  من سيارات الاحتراق الداخلي.

عند البحث في تكلفة الوقود والكهرباء في السعودية مثلا نجد أن تعبئة سياره مثل بي ام الفئة السابعه القريبة من وزن تيسلا موديل اس تكلف حوالي 65 ريال سعودي بينما تعبئة تيسلا ذو البطارية الأكبر تكلف 5-8 ريال سعودي حسب سعر الكهرباء، و بشحنه واحده يمكن أن تمشي حوالي 530 كيلومتر، لو قمت بحساب مسافة 30 الف كيلو سنويا فـ ستكلفك البي ام حوالي 1050 دولار  في السنه مقابل  150  دولار  سنويا لـ تيسلا. و طبعا لا ننسى أننا قمنا بحساب ارخص سعر وقود في العالم و هو في السعوديه .

 

3- السيارات الكهربائية شبه معدومة الصيانة.

عندما تحسب تكلفة تشغيل اي سياره ذات محرك احتراق داخلي ستقوم بحساب تكلفة تبديل الزيوت,والفلاتر , أحزمة نقل الحركة , سوائل التبريد و حتى تشحيم عمود نقل الحركة , بل و حتى فحمات الفرامل لا تحتاج تغيير إلا عند 160 الف كيلو مما يعطيها عمر 5 أضعاف فحمات فرامل سيارتي الخاصة بسبب استعمال المحرك في إبطاء السيارة و توليد الطاقة ! هناك الكثير من المعدات الميكانيكية في السيارة التقليدية مما  يعني الكثير من الأعطال ففي المتوسط السيارة ذات محرك الاحتراق الداخلي تحتوي حوالي 2000 قطعة تتحرك مقابل 18 قطعة تتحرك في سيارة تيسلا مما يوفر عليك حسب المعلومات المحدودة التي تم جمعها أكثر من 90% من تكلفة صيانة السيارة .

 

4- السيارات الكهربائية لديها مرونة أكبر في التصميم و التصنيع و حتى التشغيل .

صورة لهيكل سيارة تيسلا ملتقط بواسطة Oleg Alexandrov.

عندما يتم تصميم السيارات التقليدية يكون تصميم السيارة مربوطا بالقطع الداخلية حيث إذا كانت ذو دفع خلفي فعلى الصانع تأمين تصميم يقوم بتوصيل الطاقة من أمام السياره الى العجلات الخلفية و على الصانع الاخذ بالحسبان موضوع الحراره المحرك كلما اصبح اكبر احتاج الى مساحه اكبر لتبريده .

اما في السيارات الكهربائية يتم وضع مصدر الطاقة بمكان المحرك الصغير الذي سيقوم تحريك السيارة وفي حال كانت السيارة ذات دفع رباعي فإنها ستحتوي على محرك أمامي و خلفي و حتى عند عطل أحد المحركات و هو أمر نادر لقدرة محركات الكهرباء العمل بشكل أطول من محركات الاحتراق الداخلي بدون صيانة أو مشاكل  ستعمل السيارة من دون مشاكل .

اما بالنسبه لموضوع التصميم في السيارات الكهربائية لا تحتاج إلى جدار النار الذي يعزل حرارة المحرك عن مكان الراكب الأمامي و السائق و لا تحتاج ان تضع محرك في الجزء الأمامي من السيارة مما يجعلها تخزن اغراض أكثر من نظيرتها ذات محرك الاحتراق الداخلي .

 

5-السيارات الكهربائية اعلى اداء امان وثبات من نظيرتها التقليدية .

تعتبر سيارة تيسلا موديل اس أكثر السيارات أمانا حسب منظمة NHTSA  لاختبارات السلامة فنسبت انقلاب السيارة يعادل 5.7% في اختبارات السلامة مقابل 9.3% لسيارة BMW الفئة الخامسة , ويعود هذا الثبات و الامان لسببين الأول كون مركز الجاذبية المنخفض في السيارات الكهربائية حيث يكون معظم وزن السيارة في أرضية السيارات على شكل البطارية و السبب الاخر هو عدم وجود محرك في امام السيارة ينطلق باتجاه السائق في حال حدوث اصطدام أمامي و وجود مساحة كبيرة لتركيب ماصات الصدمات لتوزيع القوة على مكان اكبر .

 

6-السيارات الكهربائية تحتاج بنية تحتية اقل ب 400 ضعف لتوفير الطاقة لها .

 

عندما تقوم بتعبئة سيارتك الحالية بالوقود فإن الوقود يتم استخراجه عن طريق آبار النفط ثم ينقل الى محطات التكرير و من ذلك الى محطة الوقود القريبة من منزلك , أما بالنسبة للسيارات الكهربائية من الممكن شحنها عن طريق ألواح شمسية فوق المظلة و سقف منزلك مما يوفر أراضي اكثر للسكن و المناطق التجارية وتتوفر بسعر ارخص ! .

 

7- السيارة الكهربائية أكثر مرونة في التحديثات وإضافة المزايا

لأن الحاسوب هو من يتحكم بالسياره بشكل كامل وبذلك يمكن ان تقوم الشركات بتحديث سيارتها لتحسين القيادة الذاتية و تحديث الخرائط من دون الذهاب الى الوكيل المعتمد لدفع 350 دولار لتحديث الخرائط و اضافة مزايا اضافيه .

 

و بتلك الـ7  أسباب سوف تتبعها العديد من التساؤلات التي تحتاج الى اجابه بالطبع لتوضيح الكثير من النقاط التي يخيم عليها الغموض و منها

 

1- كم احتاج من الوقت لشحن السيارة ؟

في الحقيقة هناك عدة طرق لشحن السيارة فهناك الأبطأ و الذي لا احد ينصح به وهو ان تصل سيارتك لأقرب مقبض كهربائي و هناك الشحن الذي يأتي في السياره مثال اذا اردت ان تشحن كميه تكفيك لقيادة 160 كيلو على سرعة 115 و درجة الحراره الخارجيه 43 مئوية و مع التكييف يعمل .

1- أبطأ شحن و هو اي مقبض حولك ستشحن لمدة 2:57 ساعة .
2- الشحن الذي ستركب الشركة في منزلك سيأخذ 1:57 ساعة .

3- الشحن السريع المتوفر في محطات الشحن في كل مكان ياخذ 15 دقيقة فقط  (او اربعين دقيقه لكل 320 كيلو )

“كلما كان أبطأ الشحن كلما كان أفضل للبطارية ”

 

2- ماذا اذا تعطلت البطارية و هي أكبر جزء في السيارة  و هل سيتغير اداؤها بعد فترة الهواتف النقالة ؟
شركات السيارات الحالية مثل تيسلا تعطيك كفالة مدتها 8 سنوات غير محدودة الكيلومترات و لن تكون ملزم بأي صيانه لديهم لتستمر بالكفالة , و نسبة عطل بالبطاريات السيارات مثل تويوتا بريوس الهجينة التي وصلت أسواقنا للتو هي 0.003% من السيارات . مما يعني ان موضوع البطارية خارج المسألة .

اما بالنسبه لموضوع اداء البطاريه بعد 200 الف كيلو ,ففي إحدى شركات الليموزين وصلت سيارات تيسلا لديها الى 320 الف كيلومتر خلال 14 شهر  و رغم انهم كانوا يشحنون السيارة إلى 100% على عكس الـ 90% التي تنصح بها الشركة إلا أنها فقدت 6% من مجالها فقط ! اما بالنسبة لتكاليف صيانتها خلال 320 ألف كيلومتر (متوسط استعمال سيارة بالخليج لمدة 12 سنة ) كلفت السيارة 2500 دولار حتى و أنه لم يتم تبديل فحمات الفرامل بعد !

 

3- كيف سيتغير أداء البطارية في اجوائنا الحاره و هل هي آمنة  ؟

سألت هذا السؤال شخصيا احد موظفي الشركة في معرضهم في لندن , و قال لي بالعكس البطاريات الحالية تعطي اداء افضل في الجو الحار , اما اذا كانت السيارة متوقفة و على الشحن في البيت فيمكن إيقافها في الظل حتى حرارة 60 درجة مئوية أما في وصول درجة الحرارة أكثر من 60 مئوية يقوم نظام اسمه HVAC تبريد البطارية اثناء توقف السيارة من دون تدخل السائق فالسيارة تحافظ على نفسها تلقائيا .

4- ماذا عن صيانتها و اعطالها كم احتاج من الصيانه الرسميه عند الوكيل ؟

صيانة تيسلا الرسمية هي كل حوالي 20 الف كيلو و معظم صيانتها فحوصات محاذاة العجلات و فحص المكيف ولا توجد قطع تحتاج تبديل دائم عدى العجلات و الفحمات التي تعيش اكثر من السيارات العادية ب خمس اضعاف .

 

5- ما الذي سيختلف في قيادتها عن قيادة سيارة عادية ؟

الجواب المختصر هو الهدوء النعومة و الأداء الأسرع و التثبت من السيارات العادية , ربما الذي تحتاج ان تعتاد عليه خلال 10 دقائق هو خاصية الشحن بدل الفرملة , حيث عند ترك دواسة التسارع ستتباطأ السيارة أسرع من المعتاد و ذلك لاستخدامها قوة الحركة في إعادة شحن البطارية .

 

6- هل اشتري سيارة كهربائية حاليا ؟

بسبب انخفاض تكلفة البطاريات بنسبة 16% سنويا , حيث كانت البطاريات تكلف 1000 دولار لكل كيلو واط في عام 2009 وأصبح سعرها 599 دولار في 2013 ثم أصبحت 273 دولار في 2016 و من المتوقع ان تصل تكلفة الكيلو واط الى 120 دولار في 2022 و هذا يعتبر توقع محافظ .

لا تتوفر سيارات تيسلا إلا في الامارات العربيه المتحده و ستأخذ بعض الوقت تتوفر بشكل اكبر بسبب سياسة الشركة الرافضة لأي وكيل حيث تريد الشركة بيع و صيانة سياراتها بنفسها وعدم توكيل المهمة إلى أحد الوكلاء , و لا زالت هذه السيارات في بدايتها حيث من المتوقع إنتاج سيارات كهربائية تصل إلى 1000 كيلو بشحنه واحده بحلول 2022 وبذلك يفضل الانتظار حتى توفر بنية تحتية كافية لهذه السيارات , ولا زالت هذه التقنية في بدايتها ولكنها تتسارع في التطور بشكل هائل .

 

في الحقيقة لم تثر اهتمامي السيارات الكهربائية إلا بعد إطلاق تيسلا موديل اس حيث كنت اعلق امالي على السيارات الهجينة لتغير تقنية السيارات التي لم تتطور كثيرا خلال الـ20 سنة الماضية مقابل المجالات الاخرى , اما موضوع انتشارها في السيارات الكهربائية تنتشر حسب معادلة S  بالانتشار حيث تبدأ بطيئة و من ثم تنتشر بسرعة هائلة حتى تسيطر على السوق بنفس ما حصل مع الهواتف الذكية , فهل سنقف مكتوفي الأيدي مقابل هذا التحول الهائل ؟ خاصة مع اعتماد اقتصادنا الشبه كلي على النفط ؟